لحظه وصول محمد سيراج الى مطار القاهره وانتظاره على فيصل